التخطي إلى المحتوى

اكد وزير الشؤون الخارجية السعودي عادل الجبير ان بلادة لا تريد الحرب واصفا تصرفات إيران باللاعقلانية، وان الأمر يعود الى طهران.

وأضاف الجبير في حديثة مع شبكة “CNN” الأمريكية قائلا ” تم التواصل مع الإيرانيين عن طريق رسائل، وعن طريق الولايات المتحدة التي وجهت رسائل إيضا بواسطة دول أخرى مفادها أن لا أحد يريد الحرب ويجب على الإيرانيين ألا يميلوا إليها”.

وشدد الجبير أنه يجب على إيران أن تقرر إن كانت “دولة أم ثورة” مرجحا أن الأمر برمته يعود الى الإيرانيين “لإنهم يقومون بالتصعيد.

وأوضح الجبير” رسالتنا كانت واضحة أننا سندافع عن إهتماماتنا ومصالحنا، وسنقف ضد أي عمل معادي من إيران ضدنا، ونحن نعمل جاهدين بالإبتعاد عن خيار الحرب, ونحن نعلم بأن الجميع في الحرب خاسرون.

وأشار الجبير بأن المملكة تتفق مع الولايات المتحدة في أن إيران تقف وراء الهجوم على ناقلتي النفط في خليج عمان، مشيرا أيضا أن جميع دول الخليج العربي لا تحبذ الحرب وتنأى عن ذلك بإستثناء إيران التي تريد أن تجرنا اليها.

واضاف الجبير ” سيكون خيار الدبلوماسية من اوليات إهتماماتنا وفرض العقوبات الإقتصادية هو الخيار الأمثل لردع إيران عن سلوكياتها الغير مقبولة في المنطقة.

وأختتم الجبير حديثة ” الرياض تجري مشاورات مع واشنطن وحلفائها حول الخطوة التي سيتم إتخاذها، داعيا العالم ان يوجه رسالة لإيران مفادها ن أعمالها العدوانية وهجومها على السفن التجارية وتوفيرها الصواريخ الباليستية للجماعات الإرهابية، مثل حزب الله، غير مقبولة”.

المصدر: CNN